الاثنين، 16 أغسطس، 2010

غيض من فيض الفساد الحكومي في مصر

بعض من مظاهر الفساد الحكومي في مصر


تقدم النائب المصري مصطفى البكري ببلاغ الى نيابة الاموال العامة المصرية متهماً عدداً من نواب مجلسي الشعب والشورى استصدروا قرارات بالعلاج على نفقة الدولة مخالفين بذلك القانون المصري الذي يُحّدد اجراءات السفر للعلاج خارج مصر لتكون مقتصرة على عدم وجود امكانية للعلاج بالداخل، وطالب البكري وزارة الصحة بالكشف عن أسماء من تم علاجهم على نفقة الدولة ممن خالفوا القانون، وأشار الى حالة علاج مخالفة تتعلق بالدكتور بوزير المالية يوسف بطرس غالي الذي تم علاجه على نفقة الدولة في الولايات المتحدة الأمريكية اثر اصابته بانفصال شبكي بما قيمته مليونا جنيه مصري.

وتساءل بكري في التحقيقات: هل غالي الذي أنفق على علاجه مليونا جنيه هو من غير القادرين اجتماعياً ؟ وهل لا يوجد في مصر مستشفى يُعاج الانفصال الشبكي ؟.

وكانت تقارير قد كشفت في السابق أن غالي يُطبّق سياسة مالية متشددة لمواجهة العجز في موازنة الدولة.

والسؤال الذي يطرح نفسه في هذا المقام هو: لماذا لا يُطبّق غالي هذه السياسات على نفسه ؟ أم أنه يعتبر نفسه فوق القانون ؟.

هذا مجرد غيض من فيض فساد الحكومة في مصر، وهذا هو الذي تم الكشف عنه والخافي لا شك بأنه أعظم.

ليست هناك تعليقات: