الخميس، 28 مارس، 2013

القوميون والناصريون ما زالوا يدعمون نظام الطاغية بشار ضد الثورة في سوريا




القوميون والناصريون ما زالوا يدعمون نظام الطاغية بشار ضد الثورة في سوريا





 لم يتوقف الناصريون والقوميون العرب لحظة عن دعم نظام الطاغية بشار الذي يرتكب المجازر ضد أهل سوريا ليل نهار. ففي حوار له على تلفزيون دبي قال حمدين صباحي المرشح الناصري الخاسر لرئاسة مصر: "إن بشار يستحق دعم نصر الله لأنه يساعد المقاومة اللبنانية ضد الكيان الصهيوني".
وادّعى صباحي أن الثورة السورية هي التي حوّلت سوريا إلى بحر من الدماء بسبب استخدامها للسلاح على حد زعمه متجاهلاً إجرام نظام بشار واستخدامه للسلاح في قمع الثورة في سوريا بدموية بالغة قبل أن تتحول الانتفاضة الشعبية السلمية إلى ثورة مسلحة.
وسبق أن أرسل الناصريون في مصر وفداً إلى سوريا لدعم السفاح بشار الأسد قبل مدة. كما وقد هلك أحد الناصريين أثناء منافحته عن نظام بشار من خلال برنامج تلفزيوني كان يبث على الهواء مباشرة.
فهذه هي حقيقة القوميين والناصريين وهذه هي طبيعتهم، فهم دائماً يقفون إلى جانب الطغاة والمجرمين ضد ثورات شعوبهم وضد إرادتهم في التغيير.

ليست هناك تعليقات: