الأربعاء، 27 يناير، 2010

الشركات الأمريكية الكبرى تجني أرباحاً هائلة بالرغم من حالة الركود الاقتصادي

الشركات الأمريكية الكبرى تجني أرباحاً هائلة بالرغم من حالة الركود الاقتصادي

نشرت صحيفة القدس الصادرة يوم السبت 23-1-2010 ص26 خبراًْ عن الأرباح الهائلة التي جنتها كبريات الشركات الأمريكية خلال الأزمة المالية الحالية فمثلا :
مجموعة غولدمان ساكس غروب الأمريكية للوساطة المالية والخدمات الاستثمارية بلغت أرباحها فقط في الربع الأخير من العام الماضي خمسة مليار دولار، وبلغت أرباح جوجل في نفس ذلك الربع الأخير ملياري دولار.
وأما أرباح ماكدونالد الأمريكية فقد بلغت في الربع الأخير من العام الماضي 1،2 مليار دولار، وأما أرباح جنرال إلكتريك فقد تجاوزت التوقعات حيث بلغت في الربع الأخير حوالي ثلاثة مليارات دولار.
إن هذه الأرباح الطائلة للشركات الأمريكية العملاقة تؤكد حقيقة تكاد تكون ساطعة في وضوحها وهي إن كل ما قيل عن الأزمة المالية العالمية التي تسببت بها أمريكا إنما تخص غير أمريكا بالدرجة الأولى وتخص بالدرجة الثانية فقراء وعامة ومتوسطي الدخل في أمريكا نفسها، وأما أثرياء أمريكا وشركاتها الكبرى فلم تتأثر بهذه الأزمة إلاّ قليلا.

ليست هناك تعليقات: