الجمعة، 11 يناير، 2013

بن كيران يقر بأن الملك المغربي أميراً للمؤمنين




بن كيران يقر بأن الملك المغربي أميراً للمؤمنين


   أقرَّ عبد الإله بن كيران زعيم حزب العدالة والتنمية (المحسوبة على الإسلاميين) ورئيس الحكومة المغربية يوم السبت الماضي في اجتماع له مع أعضاء حزبه بأن: "إمارة المؤمنين في المغرب موجودة"، وأن: "أميرها هو الملك"، وأنّه: "لا يمكن لأحد أن يشوش على علاقاتنا بالملك".
وجاء هذا الإقرار كرد على أحد السياسيين المغربيين له بأنه يريد إقامة إمارة إسلامية يكون فيها أميراً، وأنه يريد امتلاك البلد وتنصيب نفسه خليفة لله في أرضه.
وأكد بن كيران على أنّ: "العلاقة جيدة والملك يدعم ويساند تجربتنا، ونحن في أول حكومة نقودها، نتدرب على علاقتنا بجلالته وباقي المؤسسات".
إن اعتراف بن كيران هذا بإمارة المؤمنين للملك محمد السادس المعروف بولائه للغرب والمشهور بعدائه الشديد لحملة الدعوة في المغرب لهو نوع من النفاق السياسي والتلوّن الفكري من أجل فتات من الحكم يلقيه عليه الملك.
وإنه لمن المؤسف أن تصل بعض الحركات الإسلامية (كحركة العدالة والتنمية) إلى هذا الحد الفظيع من الخنوع والتبعية لملك المغرب الذي لا همّ له سوى الانغماس في المحرمات والشهوات.


ليست هناك تعليقات: