الجمعة، 15 نوفمبر، 2013

المالكي يتآمر مع أمريكا لذبح المسلمين في العراق وسوريا


المالكي يستعين بأمريكا لقتال المسلمين في العراق



بعد أن وصل الرئيس العراقي المالكي إلى واشنطن واجتمع بمسؤولي وزارة الدفاع البنتاغون وبأعضاء من الكونغرس دعا يوم الخميس الماضي أمريكا وأسرتها الدولية إلى خوض ما أسماه بحرب عالمية ثانية ضد فيروس القاعدة –على حد تعبيره-.
ووصفه للمقاتلين الإسلاميين بالفيروس واستعانته عليهم بأمريكا وبالأسرة الدولية لهو دليل على مدى انحطاطه وبذاءة لسانه.

فإن كان هناك فيروس تم زراعته في العراق فإنما هو المالكي نفسه الذ نصب المشانق وقتل الناس بالشبهة والذي حوّل العراق بسياساته الطائفية البغيضة الإجرامية إلى محرقة كبرى إبادة العراقيين مستعيناً في جرائمه تلك بأمريكا وإيران.

ليست هناك تعليقات: