الخميس، 14 نوفمبر، 2013

بريطانيا تسرق المزيد من أموال المسلمين تحت ذريعة الصكوك الاسلامية


بريطانيا تعلن تبني حكومتها لمشروع الصكوك الإسلامية




أعلن رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون يوم السبت الماضي عن نية حكومته طرح صكوك إسلامية، وقالت صحيفة الفايننشال تايمز إن حكومة حزب العمال الأخيرة هي صاحبة فكرة المشروع وقد قامت بالتحضيرات اللازمة لإطلاقه.

إن بريطانيا تتعامل مع فكرة الصكوك الإسلامية والبنوك الإسلامية بدوافع استعمارية نفعية بحتة، فلا يكفيها ما سرقت من ثروات العالم الإسلامي بشتى الأساليب طيلة العقود الماضية، بل هي تريد أن تضيف إلى سرقاتها تلك سرقات جديدة وذلك بسحب ما تبقى من اموال من جيوب المسلمين البسطاء بإغرائهم بإيداعها في بنوكها على شكل صكوك تُسمى إسلامية.

ليست هناك تعليقات: